• الطاقة الذرية

    الوحدة الثالثة : المجال الحضاري
    الطاقة الذرية

     

    * ملاحظة النص واستكشافه :

    العتبات العنوان بداية النص نهاية النص
    الملاحظات - تركيبيا : يتكون العنوان من كلمتين تكونان فيما بينهما مركبا وصفيا.
    - معجميا : ينتمي العنوان إلى المجال العلمي ،
    - دلاليا : يدل العنوان على مصدر من مصادر الطاقة وهو “الذرة”
    نلاحظ فيها تكرار الجزء الثاني من العنوان (الذرة) .. ويقارن فيها الكاتب حجم الذرة بالنسبة إلى التفاحة بحجم التفاحة بالنسبة إلى الأرض تشير إلى إلى بعض فوائد الطاقة الذرية إذا استخدمت لخير الإنسانية ، وفي نفس الوقت تنبه وتحذر من إساءة استعمالها

    * نوعية النص : مقالة تفسيرية ذات بعد حضاري.

    * فهم النص :

    الإيضاح اللغوي الفكرة المحورية
    هول : فزع ورعب شديد
    - منطوية : منعزلة ومتقوقعة على نفسها
    - عارمة :رقوية وشديدة
    يبرز الكاتب خصوصيات الذرة  وأهميتها وقدرتها على رقي الإنساني وهلاكها ن، ويدعو إلى حسن استغلالها


    * تحليل النص :
    1- الأفكار الأساسية :
    أ- التعريف بالذرة ووصف طاقتها العظيمة.
    ب- مخاطر الطاقة الذرية تكمن في استخدامها لما في شر للإنسانية
    ج- إيجابيات الطاقة الذرية ، ومقارنتها بمصادر الطاقة الأخرى
    د- الدعوة إلى استخدام الطاقة الذرية فيما هو خير للإنسانية.


    2- الحقول الدلالية :

    الصفات الإيجابية الصفات السلبية
    - خير – أكبر – أدوم - رفاهية – متع – ترانيم – عالم أشبه بعالم الملائكة… - يباب – تدمير – أشد فتكا – التقتيل – التسلط  - الكوارث – الخسائر…

    * التركيب والتقويم
    يبرزالكاتب في هذا النص أهمية الطاقة الذرية وإمكاناتها الكبيرة ، ودورها في الرقي بالمجتمع وتنميته ، كما يحذر من خطورة الاستعمال السيء للطاقة الذرية ، وما يمكن أن يسببه من تدمير للحضارة الإنسانية.


    * سمة النص الأسلوبية :
    اعتمد الكاتب في هذه المقالة أسلوبا تفسيريا يتجلى في :
    - المقارنة : حيث قارن  حجم الذرة بالنسبة إلى تفاحة بحجم التفاحة بالنسبة إلى الأرض.
    - التمثيل : حيث قدم مثال بهيروشيما على الاستعمال السيء والخطير للذرة.
    - الشرط : (إذا استعملت قصد التخويف)
    - نقطتا التفسير

        الرجوع



    المصدر:http://ar4coll.blogspot.nl


  • تعليقات

    1
    badr
    الأحد 21 فبراير في 17:38

    merciiiiiiiiiiiiiiiiii beaucoup

     

    2
    rouudayna
    الإثنين 22 فبراير في 10:33

    merci beaucoup pour l'information ana kount mtab3"ak f lapage lakhra

    Suivre le flux RSS des commentaires


    إظافة تعليق

    الإسم / المستخدم:

    البريدالإلكتروني (اختياري)

    موقعك (اختياري)

    تعليق